11/01/2017

فورد إكسبلورر تفوز بجائزة أفضل سيارة رياضية متعددة الاستخدامات متوسطة الحجم في السلطنة

تمتاز فورد إكسبلورر الرياضية متعددة الاستخدامات بهيئتها الفريدة الرائعة التي تجعل من قيادتها متعة لا تضاهى ، فضلاً عن تجهيزاتها الفريدة ومقاعدها المريحة التي تمنح الأسرة كبيرة العدد فرصة الاستمتاع بقضاء رحلات سعيدة نهاية كل أسبوع. وفيما يعكس قدراتها المميزة ، وضمن جوائز عُمان للتميز لعام 2016 اختيرت فورد إكسبلورر كأفضل سيارة رياضية متعددة الاستخدامات متوسطة الحجم وهو ما يُعد وسام جديد يضاف إلى قائمة الأوسمة التي حصلت عليها هذه السيارة الفريدة من قبل. وتتمتع إكسبلورر الجديدة بتوليفة لا نظير لها من القوة والفخامة والمزايا التكنولوجية المتطورة، وتتباهى بمظهرها البهي أكثر من أي وقت مضى. فقد جهزت بمحرك جديد وفئة جديدة مع كوكبة من التقنيات الجديدة. وتتوافر إكسبلورر من خلال الفئة الأساسية وفئة إكس إل تي وفئة ليمتد بالإضافة إلى فئة سبورتس. وتم تزويد الطراز الحالي منها بواجهة جديدة ومصابيح إل إي دي مميزة ، فضلاً عن الشبكة الأمامية وغطاء المحرك وأقواس العجلات الجديدة ، إضافة إلى تشكيلة جديدة من العجلات والجنوط ومصابيح خلفية جديدة وباب صندوق الأمتعة الذي يفتح بدون استعمال اليدين ومنفذان جديدان لإخراج العادم . وعلاوة على كل هذا أصبحت مقاعد الصف الثالث قابلة للطي كهربائيًا لتمنح الركاب مزيدًا من التنوع والراحة. ومن المزايا التكنولوجية الجديدة المجهزة بها إكسبلورركاميرا أمامية وأخرى خلفية برؤية 180 درجة مع مساحات ونظام مساعد لركن السيارة بشكل تعامدي مع الرصيف ، كما تتوافر بها أيضًا أجهزة الاستشعار في الأمام. أما خاصية باب صندوق الأمتعة الذي يتم فتحة عبر تمرير القدم أسفل الصدام الخلفي والتي ظهرت لأول مرة في سيارة اسكيب ، فقد أصبحت متوافرة أيضًا في إكسبلورر الجديدة. وعن مجموعة التشغيل في فورد إكسبلورر الجديدة فتشمل محرك مكون من 6 اسطوانات على شكل v سعة 3.5 لتر بقوة 294 حصانًا وعزمًا يصل إلى 346 نيوتن متر. ويتوافر هذا النوع من المحركات في الفئة الأساسية وإكس إل تي وليمتد.

أما عن الشكل الخارجي لفورد إكسبلورر فقد أصبح أكثر روعة وبهاءً ، حيث تحيط الإضاءة المميّزة الجديدة المصابيح الأماميّة بتقنيّة إل إي دي، ما يمنح السيارة وهجًا متواصلاً. وتشتمل التحديثات الخارجية الأخرى على فتحة سقف قياسيّة مزوّدة بلوحين، وصفائح سفلية واقية فاخرة في الأمام والخلف مطليّة باللون الفضي، ومجموعة عجلات جديدة كليًا قياس 18 و20 بوصة. أما نظام الدفع الرباعي الذكي الجاهز لأي مغامرة المتوافر في إكسبلورر الجديدة مع نظام القيادة بحسب التضاريس فإنه يعيد تقييم ظروف الطريق حوالى 20 مرة أسرع مما تستلزمه طرفة العين – ما يؤمن الدقة في التحكم والدفع. ويراقب هذا النظام الذكي سرعة العجلات ووضعية الخانق وزاوية التوجيه باستمرار لتحديد ظروف السيارة وغاية السائق. ثم يحدد النظام قوة العزم المثلى في الأمام والخلف تبعًا للظروف من أجل منع حدوث الانزلاق، ما يساعد على إبقاء السيارة ثابتة على أي طريق تقريبًا. وفي الطرق الرملية أو العشبية أوالحصوية يقوم نظام المكابح المانع للانغلاق بتغيير معدَّل ارتجاجاته ، ما يسمح للمواد بالتراكم أمام العجلات، فيتشكل ما يشبه العتبة للمساعدة على تخفيف الزخم.

وقد ساعدت التغييرات الداخلية على تعزيز الهدوء داخل مقصورة إكسبلورر الجديدة ، حيث أضيفت مواد عازلة جديدة للأبواب ومجموعة تجهيزات معززة للصوت تشتمل على وحدات تثبيت الهيكل السفلي للمحرك مضبوطة خصيصًا لتخفيف الاهتزازات. كما تم استخدام الزجاج العازل للصوت في الزجاج الأمامي ونوافذ الأبواب الأمامية في فئة إكس إل تي والفئات الأعلى مستوى. وقد استفادت إكسبلورر الجديدة من نظام تعليق محسن للتمتع بقدرة تحكم أفضل ومقصورة هادئة، ما يسمح بالحصول على قيادة مريحة حتى عند القيادة على الطرقات الوعرة. وقد قامت فورد بإعادة ضبط شاصي إكسبلورر بالكامل للتمييز بين تجارب القيادة التي تقدّمها طرازات إكس إل تي وسبورت. ويستخدم نظام التعليق أعمدة مكفرسون القابلة للانضغاط مع هيكل سفلي معزول وعمود توازن قياس 32 ملم في الأمام، بينما يتميز نظام التعليق الخلفي المستقل المتعدد الوصلات بعمود توازن قياس 22 ملم. أما زبائن إكسبلورر سبورت الذين يبحثون عن تجربة قيادة أكثر ديناميكية فسيستفيدون من جهاز توجيه فريد، ونوابض أمامية وخلفية، وقوائم انضغاطية ومخمدات خلفية.

لقد أصبحت إكسبلورر تتفاخر باشتمالها على مجموعة من أكثر تجهيزات السلامة تقدمًا ، وذلك بهدف مكافأة الزبائن برحلات سعيدة، ومن تلك التجهيزات الجيل الثاني من الوسائد الهوائية للسائق والراكب الأمامي وبجوار المقاعد ، ومظلة حماية لمقاعد الصف الثالث مع نظام استشعار لمنع التدهور ، وتقنية أدفانس تراك للتحكم في الثبات ومنع الانزلاق عند المنحنيات ، ونظام كاشف للنقطة العمياء بالمرآتين الجانبيتين مع تنبيه حول السيارات العابرة عند الرجوع للخلف ، فضلاً عن كاميرا أمامية 180 درجة مع مساحات ونظام للمساعدة في ركن السيارة بشكل تعامدي وغيرها الكثير. وتشتهر سيارات فورد حول العالم بكونها مرادفاً للسلامة الاستثنائية والرفاهية والتفوق التكنولوجي غير المسبوق بفضل ضخها لملايين الدولارات سنويًا على الأبحاث والتطوير للوصول إلى هدف واحد هو تحقيق أقصى درجات السلامة وجعل القيادة أكثر متعة لزبائنها ، ومن الجدير بالذكر أن موزع سيارات فورد المُعتمد في السلطنة هو الشركة العربية لتسويق السيارات .لمزيد من المعلومات يمكنكم تصفح صفحاتنا أو الإتصال بنا من خلال هذا الموقع.



آخر الأخبار